مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

أحمد حسن البكر

أحمد حسن البكر
(1332- 1404هـ، 1914 – 1983م). كان رئيس الجمهورية العراقية منذ 17 يوليو 1968 إلى 1979م، ونائب الأمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي. ولد في تكريت وتخرج في دار المعلمين عام 1932م، ودخل الكلية العسكرية العراقية عام 1938م.

كان من تنظيم الضباط الأحرار المشاركين في تنفيذ ثورة 14 يوليو 1958م التي أعلنت الجمهورية العراقية. قُدِّم للمحاكمة أمام محكمة المهداوي
بتهمة الإعداد لإسقاط الفريق عبدالكريم قاسم وأحيل على التقاعد. وتفرغ للعمل السياسي وأصبح عضوًا في القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي. وكان من أبرز المخططين لثورة 8 فبراير 1963م، وأصبح رئيسًا للوزراء بعد نجاحها.

أُبعد أحمد حسن البكر عن رئاسة الوزارة بعد انقلاب المشير عبدالسلام عارف ورفض المشاركة في حكم أخيه عبدالرحمن عارف. أصبح أمين سر القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي وخطَّط لثورة 17 يوليو 1968م التي أطاحت بالرئيس العراقي عبدالرحمن عارف بمشاركة بعض الضباط المستقلين والذين برز بينهم عبدالرزاق النايف رئيس الحرس الجمهوري. وفي 30 يوليو 1968م نُحِّي الضباط المستقلون عن الحكم، وتحقق لحزب البعث السيطرة الكاملة على السلطة.

عمل الرئيس أحمد حسن البكر على حل المسألة الكردية
في شمال البلاد وأْعلن في 11 مارس 1970م توصل مجلس قيادة الثورة إلى حل لها يتضمن إعطاء الحكم الذاتي للمنطقة الشمالية. ولكن الأمور لم تستقر طويلاً، ففي عام 1972م بدأت الحكومة العراقية برئاسة أحمد حسن البكر والزعامة الكردية بقيادة الملا مصطفى البرزاني مواجهة عسكرية جديدة ضد بعضهما، انتهت لصالح الحكومة في بغداد إثر توقيع اتفاقية الجزائر بين شاه إيران ونائب الرئيس العراقي آنئذٍ صدام حسين قضت بتقسيم شط العرب مناصفة بين إيران والعراق، وتعهد الحكومتين العراقية والإيرانية بإيقاف دعمهما للمتمردين في كلا البلدين. وفي عهد الرئيس البكر عام 1973م، توصلت الحكومة العراقية وقوى المعارضة إلى اتفاق لتشكيل جبهة وطنية ضمت حزب البعث العربي الاشتراكي والحزب الشيوعي العراقي والفئات الديمقراطية الكردية والقوميين المستقلين. وقام بتأميم النفط عام 1972م.

وفي حرب اكتوبر 1973م، شارك العراق في القتال بإرسال فرقة من الجيش العراقي وسرب طيران إلى جبهة القتال مع إسرائيل. وعلى إثر اتفاقية كامب ديفيد
بين مصر وإسرائيل عام 1978م، بادر الرئيس أحمد حسن البكر إلى الدعوة لعقد مؤتمر قمة عربي في بغداد وانعقد المؤتمر في نوفمبر 1978م. كما أعلن في دمشق وبغداد عن بداية عمل وحدوي بين القطرين نتج عنه توقيع ميثاق العمل القومي الوحدوي في أكتوبر 1978م. وفي عام 1979م، أذيع أن البكر استقال من رئاسة الجمهورية لأسباب صحية وخلفه صدام حسين.

انظر أيضًا: العراق، تاريخ
؛ الأحزاب السياسية العربية
؛ صدام حسين
.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى