مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

الثروة اللفظية

الثروة اللفظية

مجموع عدد الكلمات في أي لغة. وهي أيضًا مجموعة الكلمات التي يعرفها شخص ما ويستخدمها في الكلام والكتابة سواء أكانت لغته هو أم لغة أجنبية عنه. وتعرف بثروته من المفردات. تتغير الثروة اللفظية وتنمو باستمرار، وكلما تعقدت الحياة يستنبط الناس أو يشتقون كلمات جديدة لوصف النشاط الإنساني. ولذا استحال اليوم تحديد عدد كلمات لغة من اللغات. ولكل شخص نوعان من المفردات: المفردات النشطة والمفردات السلبية
. أما المفردات النشطة فهي مفردات الاستخدام، التي تتكون من الكلمات المستخدمة في الكلام والكتابة. أما المفردات السلبية أو مفردات الإدراك فهي التي تتكون من حصيلة الكلمات التي يفهمها الشخص عندما يصغي أو يكتب. والعديد من الناس لديهم مفردات إدراك أكبر بعدة مرات من مفردات الاستخدام. وهذا يعني أنهم يفهمون الكلمات التي يسمعونها أو يقرأونها ولكنهم لا يعتادون على استخدامها. وبالنسبة لمن يتحدثون اللغة الإنجليزية مثلاً، فإن متوسط الكلمات المستخدمة هو 10,000 كلمة، ولكن متوسط الكلمات المدركة هو 30,000 إلى 40,000 كلمة.

والواقع أن الشخص ينمّي مفرداته اللغوية باستمرار، وقد أظهرت الدراسات أن الطفل الذي يلتحق بالمدرسة ربما يعرف مابين 3,000 و4,000 كلمة فقط. ولكنه بإكماله الجامعة، ربما يكون لديه ثروة لفظية تشتمل على 10,000 إلى 30,000 كلمة.

مدى ازدياد الثروة اللفظية لشخص ما هو ـ في الحقيقة ـ مفتاح لثقافته وتعليمه. كذلك، فإن التحكم في الكلمات هو غالبًا مثل التحكم في الأفكار التي تعبر عنها الكلمات. والمعجم اللغوي هو أداة مهمة لزيادة الثروة من المفردات. وعادة ما يكون التثقيف المعجمي هو أحد طرق زيادة الثروة اللفظية عند بعض الناس.

انظر أيضًا: القراءة
؛ المعجم
.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى