مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

الخدار

الخُدَار

حالة مرضية تُسبب نومًا مفرطًا. تنتاب المصابين بالخدار نوبات نوم عدة مرات في النهار حتى وإن ناموا في الليل. وسبب هذا المرض غير معروف، ولكن هناك دلائل كثيرة تبين أنه حالة وراثية. ويستعين الأطباء على تخفيفه بالأدوية إلا أنه لا علاج له.

وللخدار أعراض شتى، إضافة إلى النوم المفرط. فمثلا، قد يعاني المصابون بالخدار عوارض
(نوبات) يكونون فيها مستيقظين ولكنهم لايستطيعون التحرك. وتُسمَّى هذه الحالة الإغماء التخشُّبي.
وتحدث معظم العوارض نتيجة لانفعالات شديدة، خصوصا الغضب أو الضحك، وتستمر لدقيقتين أو أقل. كما قد يعاني المصاب بالخدار شلل النوم والهلوسة النعاسية.
ففي شلل النوم، لايستطيع المصاب التحرك مباشرة بعد النوم. أما الهلوسة النعاسية، فهي أحلام مفعمة بالحيوية والواقعية تحدث عند بداية النوم.

ويعتقد العلماء أن أعراض الخدار مرتبطة بنوم حركة العين السريعة،
وهي مرحلة من مراحل النوم التي يحلم الناس خلالها. تدور العيون بسرعة في هذه المرحلة ويُشلُّ الجسم أثناء الحلم. ويعاني المصابون بالخدار هذا النوع من الشلل نفسه وهم مستيقظون أثناء حالة الإغماء التخشبي. وإضافة إلى ذلك، فإنهم ينزعون إلى نوم حركة العين السريعة في أوقات غير عادية، خصوصا عند بداية النوم. وفي هذه الحالات، قد تبدو أحلام حركة العين السريعة كأنها هلوسة نعاسية.

ليس جميع من يصيبهم نعاس غير مألوف مصابين بالخدار، لكن إذا عانوا الإغماء التخشبي فهم تقريبا مصابون بالخدار.

انظر أيضًا: النوبة
؛ الأمفيتامين
.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى