مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

الدموع

الدموع
تخرج من الغدد الدمعية
وتقع واحدة منها فوق كل كرة عين، وتقوم الدموع بغسل العين وتصب في القناة الدمعية المتصلة بالكيس الدمعي، ومن هناك تخرج عبر أحد الممرات إلى الأنف. الدموع

إفرازات تخرجها الغدد الدمعية، تقوم بغسل القرنية بصورة دائمة. والقرنية هي الطبقة الخارجية القوية من العين، وهذا الغسيل المستمر يساعد على تنقيتها من الشوائب الخارجية كالغبار والشعر، كما يحافظ عليها من الجفاف الذي يمكن أن يقود إلى العمى. توجد خلف الجفن غدتان من غدد الدموع، واحدة فوق كل عين، وهما يصبان سائليهما من خلال قنوات صغيرة متعددة في الجزء الأسفل من الجفن. وفي كل مرة يطرف فيها الجفن، يمتص سائلا قليلا من الغدد. وعندما يشعر الإنسان ببعض المشاعر، مثل الحزن أو الغضب الجارف، يمكن أن تشد غدد الدموع سائل الدموع وتعصره إلى الخارج. ويحدث نفس الشيء عندما يضحك الإنسان من القلب أو يفرح.

بعد أن تمر الدموع عبر كرة العين فإنها تفيض من خلال قناتين دمعيتين تفتحان في الركن الداخلي لكل من العينين. وتقود هاتان القناتان إلى كيس دمعي
ثم إلى القناة الأنفية. وتجري هذه القناة على امتداد الأنف الداخلي وأخيرا تفتح فيها. والدموع التي تتدفق من خلال هذه الفتحة تجعل الأنف يسيل عندما يبكي الإنسان. ويحتوي السائل الدمعي ـ وهو في الغالب محلول ملحي ـ على مواد تحارب البكتيريا، وعلى بروتينات تعطي العين مناعة ضد العدوى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى