مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

الدير

دير النافورة
في شمالي يوركشاير بإنجلترا. يقع هذا الدير في منطقة ريفية نائية. ويعتبر أحد أكثر الأديرة شهرة في العصور الوسطى في إنجلترا وأيرلندا، وينتمي للجماعات الكاثوليكية البنيدكتية. الدَّيْر

مكان خــاص عند النصارى ينعزل فيه الرهبان والراهبات. وأول من أنشأ الأديرة البوذيون والهندوس واليانيون. ولا يزال الأطفال في بورما وتايلاند ينقطعون في الدير لبعض الوقت بوصفه جزءًا من تعليمهم. وتوجد في التيبت بالصين أكثر الأديرة في العالم.

الأديرة النصرانية.
كان رهبان النصارى الأوائل يعيشون منعزلين في صحراء مصر القديمة. وخلال القرون الوسطى، أُنشئت المئات منها، وأصبحت الأديرة فيما بعد مراكز للتعليم في أوروبا. وقد أُنشئت الأديرة في أماكن معزولة في الريف، وتوجد فيها أماكن للعبادة والأكل واستقبال الزوار وعقد الاجتماعات، ومساحات واسعة للتجول والتفكير والاستشفاء والعلاج. وتوجد أشهر أديرة العصور الوسطى في بريطانيا وأيرلندا، مثل دير النافورة في نورث يوركشاير.
التاريخ والتطور.
ربما كان من أوائل الأديرة في أوروبا تلك التي أنشأها القديس باتريك عام 432 ـ 461م في أيرلندا. ثم انتشرت الأديرة في أسكتلندا. رغم اضطراب النصرانية في إنجلترا بسبب غزوات الأنجلو والسكسون ثم الفايكنج، فإن القديس أوغسطين استطاع أن يؤسس أول دير إنجليزي بنيدكتي في كانتربري.

وكان للأديرة أثر كبير في الجزر البريطانية منذ غزو النورمنديين عام 1066م حتى القرن الرابع عشر الميلادي. وقد أُنشئ خلال هذه الفترة أكثر من 300 دير جديد. اهتمت طائفة الرهبان البنيدكتيون بتربية الأغنام وإعداد مزارع لذلك، مما أدى إلى انتعاش التجارة التي قامت على صناعة الصوف.

وخلال القرنين الخامس عشر والسادس عشر الميلاديين، ركدت حركة إنشاء الأديرة ولم تنشأ أديرة جديدة، بل أُغلقت الأديرة القديمة، ولم ينفق إلا القليل من أموالها على الفقراء. ويعود ذلك إلى انخفاض مستوى الأديرة، مما حدا بالملك هنري الثامن إلى إغلاقها إضافة إلى أن الملك كان يريد مالاً، وكانت الأديرة لديها ثروات عظيمة. وخلال القرن السادس عشر الميلادي أُغلقت الأديرة وتمَّت مصادرة ممتلكاتها وبيعت، وأصبح الرهبان رجال دين رسميين أُعْدِمَ منهم من عارض أمر الملك.

اختفت الأديرة في بريطانيا من القرن السابع عشر إلى القرن التاسع عشر الميلاديين. وخلال القرن التاسع عشر الميلادي، بدأت الطوائف الدينية في بناء أديرة جديدة في مواقع الأديرة القديمة. ومع نهايات القرن التاسع عشر الميلادي، أكد بعض الأنجليكان على أهمية الرهبنة في الحياة النصرانية. ونتيجة لذلك، أسسوا في أماكن عدة بعض الأديرة التي تقوم على القواعد التي وضعها البنيدكتيون والفرنسيسكان.

انظر أيضًا: فراير
؛ الراهب
؛ الراهبة
.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى