مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

القرلي

القرلي الضحاك
يتغذى بالعظايا (السحالي) وغيرها من الزواحف، والحشرات ودود الأرض وجراد البحر والقوارض والطيور الصغيرة. القرلي

طائر رفراف ضخم من طيور الغابات يعيش في أستراليا وغينيا الجديدة. ويشبه صوت القرلي الضحكة العالية، ومن هنا يُطلق عليه أحيانًا اسم المهرِّج الضحاك
.

الوصف.
يبلغ طول القرلي الضحاك 45سم تقريبًا. وهو أضخم الطيور الرفرافة في العالم. ومعظم الذكور أصغر قليلاً من الإناث. وظهْر الطائر بُنِّي اللون؛ أما الذيل فهو بني مشوب بالسواد. ورأسه أبيض ذو شذرات بُنِّية في أعلى الرأس. وهناك خط بُني اللون يمر بالعينين ويمتد خلفهما. أما الجناحان فلونهما بُني ضارب إلى الزرقة. وعند الطيران تظهر بوضوح رقعة بيضاء اللون عند منبت ريش الأجنحة. والأجزاء السفلية بيضاء مع خطوط رمادية.

القرلي ذو الأجنحة الزرقاء

أصغر حجمًا من القرلي الضحاك، وله منقار ضخم، ويمكن تمييزه بعينيه البيضاوين وليس له خطوط بُنِّية حول عينيه.
الأصوات.
الغرض من الأصوات الضاحكة المعروفة التي تصدر عن القرلي هو إعلان ملكيته للأرض التي يقف عليها.

وتستخدم طيور القرلي ضحكة مكتومة كنداء للاتصال. وتستخدم ضحكة متقطعة للإشارة إلى حدوث عدوان أو هجوم. وتلجأ إلى النعيق كدعوة توجهها الطيور الصغيرة إلى الأم لطلب الغذاء. وتستخدم الأنثى النعيق بصورة أكثر هدوءًا حينما توجه الدعوة إلى الذكر لمزاوجتها.
التكاثر
يتم خلال الفترة من سبتمبر إلى يناير. ولما كان هذا الطائر يقيم في عش، يكون عادة تجويفًا في إحدى الأشجار، فإنه في خلال هذه الفترة قد يتم توسيع هذا التجويف بعض الشيء ليصبح صالحًا للسكن. ويمكن تهيئة هذا العش من خلال توسيع أيِّ بيت للنمل الأبيض في إحدى الأشجار. وفي أحيان قليلة يختار الطائر عشه على ضفة نهر أو فوق مبنى. ويستخدم الطائر الأقفاص أيضًا كأعشاش. وفي قاعدة العش، دون أي حشو خاص، تضع الأنثى ما بين بيضتين وأربع بيضات مستديرة. ويتراوح قطر البيضة مابين 35 و 45ملم.
الغذاء.
يتكون غذاء القرلي من العظايا (السحالي) والثعابين والحشرات. ويأكل الطائر أيضًا السلطعون والروبيان ودود الأرض والسمك، وأحيانًا الطيور والثدييات الصغيرة. وفي المعتاد يقوم الطائر بمراقبة الأرض من مجثمه المرتفع، ويكون مستعد ًا للانقضاض على أية حشرة أو أي حيوان آخر.
التوزيع.
يعيش القرلي في غابات الأوكالبتوس شرقي أستراليا، وفي المنطقة الممتدة من كيب يورك شمالاً إلى شبه جزيرة آير جنوبي أستراليا. وفي عام 1897م، اُسْتُقْدِم الطائر إلى جنوب غربي أستراليا الغربية، وأصبح له فيها الآن وجود ثابت. واستُقدم الطائر أيضًا إلى تسمانيا وجزيرة الكنغر. ويبدو أنه يتحمل العطش، حيث يستطيع العيش في المناطق الجافة.

ويعيش القرلي ذو الأجنحة الزرقاء في المنطقة الممتدة من برزبين شمالي كيب يورك إلى شمالي أستراليا الاستوائية جنوب خليج شارْك غربي أستراليا. ويعيش الطائر أيضًا في غينيا الجديدة وفي شرقي كوينزلاند. كما يعيش القرلي العادي والقرلي ذو الأجنحة الزرقاء جنبًا إلى جنب، ويمكن رؤية هذين النوعين من ذلك الطائر سواء على أسلاك الهاتف العالية أو فوق الأرض باحثًا عن الغذاء بين ثنيات العشب. لكن كلاً من هذين النوعين يستقل بمنطقته في فترة التزاوج.

انظر أيضًا: الطائر
؛ الرفراف
.
التوزيع.
يعيش القرلي في غابات الأوكالبتوس شرقي أستراليا، وفي المنطقة الممتدة من كيب يورك شمالاً إلى شبه جزيرة آير جنوبي أستراليا. وفي عام 1897م، اُسْتُقْدِم الطائر إلى جنوب غربي أستراليا الغربية، وأصبح له فيها الآن وجود ثابت. واستُقدم الطائر أيضًا إلى تسمانيا وجزيرة الكنغر. ويبدو أنه يتحمل العطش، حيث يستطيع العيش في المناطق الجافة.

ويعيش القرلي ذو الأجنحة الزرقاء في المنطقة الممتدة من برزبين شمالي كيب يورك إلى شمالي أستراليا الاستوائية جنوب خليج شارْك غربي أستراليا. ويعيش الطائر أيضًا في غينيا الجديدة وفي شرقي كوينزلاند. كما يعيش القرلي العادي والقرلي ذو الأجنحة الزرقاء جنبًا إلى جنب، ويمكن رؤية هذين النوعين من ذلك الطائر سواء على أسلاك الهاتف العالية أو فوق الأرض باحثًا عن الغذاء بين ثنيات العشب. لكن كلاً من هذين النوعين يستقل بمنطقته في فترة التزاوج.

انظر أيضًا: الطائر
؛ الرفراف
.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى