مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

المصنوعات الجلدية

المصنوعات الجلدية

تتطلب عددًا مخصوصة؛ حيث يستخدم صانع المصنوعات الجلدية سكينًا ذات رأس دوار ليحفر بها التصاميم على الجلد. المصنوعات الجلدية

منتجات مفيدة تصنع من الجلد المدبوغ وتزخرف، ويمكن استخدام الجلد السويدي والفراء في صناعتها أيضًا. وتشمل أشهر المصنوعات الجلدية الأحزمة والحقائب اليدوية والسروج والأحذية. ويستخدم حرفيو هذه الصناعات الجلود أيضًا لصنع الأثاث والمجوهرات والتماثيل والستائر.

ويمكن قص الجلد المدبوغ ونقشه وتغريته وخياطته وصبغه وطلاؤه، كما يمكن كذلك الجمع بينه وبين مواد أخرى كالقماش والخشب، مع استخدام تقنيات أخرى في الصناعة تشمل الحياكة أو النسيج والحبك. تتألف عملية صنع الجلديات من أربع خطوات: 1- التصميم، 2-القص والتجميع، 3- التلوين، 4- التشطيب.

التصميم.
يشمل رسم النموذج المطلوب على الجلد. ويمكن لصانع الجلديات أن يستخدم الطباشير أو قلم الرصاص.
القص والتجميع.
ينبغي استخدام أدوات حادة للقص والقطع. وتتراوح هذه الأدوات بين السكاكين والمقصات المنزلية، إلى المقصات الخاصة بقص الجلود. ويعتمد اختيار أداة القص على سمك المادة. فجلد الأحذية السميك مثلاً يحتاج إلى سكاكين حادة، بينما يمكن قص الجلد السويدي الأقل سمكًا بمقص. ويتم القيام بمعظم عمليات القص والقطع بوساطة خرّامات خاصة. وهذه الخرّامات أدوات فولاذية حادة لها رؤوس ذات أشكال متنوعة مثل الأشكال البيضية أو الماسية أو النجمية. ويضع صانع المصنوعات الجلدية الطرف الحاد للخرّامة على الجلد ويغرزه في السطح عن طريق دق الطرف غير الحاد بمطرقة من الجلد غير المدبوغ. ويمكن إضافة التصاميم بتزيين سطح الجلد بوساطة أدوات مطلية بالكروم للنقش والطباعة. انظر: النقش البارز
.

ويستطيع صانع المصنوعات الجلدية تجميع الأجزاء الجلدية بعدة طرق؛ فيمكن مثلاً لهذا الصانع أو الصانعة عمل سلسلة متتالية من الفتحات أو الشقوق المتساوية البعد بوساطة خرامة جلدية، أو إزميل دقيق الطرف، ثم يتم جمع الأجزاء بشدها بأربطة أو لصقها وخياطتها. كما يمكن أيضًا لصق القطع بدبغها أو بتثبيتها بعضها مع بعض بمسامير قصيرة الرؤوس. ويمكن تشكيل الجلد بترطيب المادة، ومن ثم طيها أو لصقها على أشكال أو صور خشبية، فيحتفظ الجلد بشكل الثنية أو الصورة بعد أن يجف.
التلوين.
الصبغات التي تأخذ شكل سائل أو مسحوق هي أكثر صلاحية في عملية تلوين الجلود. ويقوم صانع المصنوعات الجلدية بترطيب الجلد المدبوغ، لكي ينتج ألوانًا أكثر عمقًا، وبهذا يمكن للصبغة اختراق مسام الجلد. أما الألوان الأخف فيمكن إنتاجها بوضع الصبغات على الجلد الجاف، كما يمكن إحداث تأثيرات تلوينية خاصة باستخدام صبغات المنسوجات المنزلية، والبويات الأكريلية، أو صبغات الخشب. وبعد جفاف الصبغات يصبح من الممكن صقل سطح الجلد.
التشطيب.
ويشمل التشذيب والتنعيم وشطف الحواف وصقل وتلميع سطح الجلد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى