مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

ب

الحرف باء

ب
.
الباء الحرف العربي الثاني هجائيًا وأبجديًا. ويساوي عدديًا الرقم (2) في حساب الجُمَّل. انظر:
حساب الجمل
. ويقع في الترتيب السادس عشر حسب الترتيب الصوتي القديم عند الخليل بن أحمد، والثالث عند ابن جني. وفي الترتيب الصوتي الحديث يقع في الترتيب الأول عند عُلماء الصوتيات المعاصرين.

الصفات الصوتية.
الباء صوت شفوي انفجاري مجهور. عند نطق الباء يقف الهواء الصادر من الرئتين وقوفًا تامًا عند الشفتين، وتنطبق معه الشفتان انطباقًا كاملاً، ويضغط الهواء مدة من الزمن، ثم تنفرج الشفتان فيندفع الهواء فجأة من الفم، محدثًا صوتًا انفجاريًا، وتتذبذب معه الأوتار الصوتية أثناء النطق، ومن هنا كان جهره. وقد نصَّ اللغويون على وجوب تحريك الباء بصُوَيْت (قلقلة) إذا كانت ساكنة في وسط الكلمة حتى يتحقق الانفجار والجهر التّامَّين بهذا الصوت. والباء من الحروف القمرية؛ تظهر معه لام (أل) التعريف نطقًا وكتابة، مثل: البحر. انظر: الصامت
.

الاستخدامات النحوية.
الباء من حروف المعاني العاملة للجر فيما بعدها من الأسماء، وترد للإلصاق وهو المعنى الأصلي لها، وهو معنى لا يفارقها في جميع معانيها الأخرى، ولهذا اقتصر عليه سيبويه. والإلصاق حقيقي مثل: أمسكت بيدك، أو مجازي مثل: مررت بدارك. وترد للاستعانة إذا دخلت على المستعان به مثل: كتبت بالقلم. وتَرد للسببية والتعليل، إذا دخلتْ على سبب الفعل وعلته مثل: مات بالجوع، وترد للتعدية، وتسمَّى: باء النَّقْل، فَتُصَيِّر الفعلَ اللازم متعديًا، فيصير الفاعل مفعولاً مثل:
﴿ذهب الله بنورهم﴾ البقرة: 17.

أي: أذهبه. وترد للقَسَم وهي أصل حروفه سواءٌ ذِكِرَ معها فعل القسم أو حذف مثل: أقسم بالله، وبالله لأجتهدن، وتدخل على الظاهر والمضمر مثل: بالله لأجتهدن، وبك لأفعلن. وترد للعوض أو المقابلة، مثل: بعتك هذا بهذا، وخُذ الدار بالفرس. وتدخل في هذه الحالة على المتروك، كما في قوله تعالى:
﴿أتستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو خير﴾ البقرة: 61.

وترد للبدل، وتدل على تفضيل أحد الشيئين على الآخر بلا عِوَض ولا مقابلة، مثل: مايسُرني بها حُمْر النَّعَم، أي بدلها. وترد للظرفية (بمعنى: في) مثل:
﴿ولقد نصركم الله ببدر﴾ آل عمران: 123.

أي فيها. وترد للمصاحبة (بمعنى: مع) مثل: بعتك الفرس بسرجه، و: اهبط بسلام. وترد للتبعيض وتكون بمعنى مِن مثل:
﴿عينًا يشرب بها عباد الله﴾ الإنسان: 6.
أي منها. وترد بمعنى: عن، مثل:
﴿فاسأل به خبيرًا﴾ الفرقان: 59.

أي عنه. وترد للاستعلاء (بمعنى: على) مثل:
﴿ومن أهل الكتاب من إن تأمنه بقنطار يؤدّه إليك﴾ آل عمران: 75.

أي: على قنطار. وترد للتأكيد وهي الزائدة لفظًا في الإعراب، مثل: بحسبك مافعلت، أي: حسبُك ذلك، ومثل:
﴿ألم يعلم بأن الله يرى﴾ العلق: 14 .
و:
﴿أليس الله بأحكم الحاكمين﴾ التين: 8.
وللباء شروح أخرى عند النحويين.

طرق خاصة لتمثيل الحرف باء الصفات الكتابية.
الباء من الحروف المعجمة بنقطة واحدة من تحتها. في خط النسخ تكتب الباء مفردة هكذا: ب، في مثل: شرب. ومتصلة بما قبلها هكذا ـب في مثل: يكتب. ومتصلة بما بعدها هكذا: بـ في مثل: بك. ومتصلة بما قبلها وما بعدها هكذا: ـبـ في مثل: يبني.

انظر أيضًا: الحروف العربية
؛ الأبجدية
؛ الألفباء
.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى