مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

خط دفاع يوريكا

خط دفاع يوريكا
استغرقت حادثته دقائق قليلة وقد تخيل الفنان جي. بي. هندرسون هنا، منظر جنود الحكومة يجتاحون الخط الدفاعي. خط دفاع يوريِكا

حادث معروف في أستراليا خلال الصراع بين الحكومة في فكتوريا وعمال الذهب في بالارات عام 1854م، حيث أصبح عمال المناجم قلقين بدرجة متزايدة، بسبب إجبارهم على دفع 30 شلنًا كل شهر من أجل السماح لهم بالتنقيب
عن الذهب وتعدينه. ولقد استاءوا لأنه لم يكن لهم تمثيل سياسي. وفي أكتوبر عام 1854م بعد عدة أحداث، أحرق العمال فندق يُوريكا. وبدأوا في عقد اجتماعات احتجاج في منطقة بيكري هيل، في بالارات وأحرقوا أذونات التنجيم في التاسع والعشرين من نوفمبر.

وأرسل الحاكم السير تشارلز هوثام جنودًا لكبح الاضطرابات. وحَمَل عمال المناجم السلاح وبنوا خطًا دفاعيًا على بيكري هيل. ورفعوا علمًا أزرق طُرِّز عليه الصليب الجنوبي. وقد أقسموا يمينًا أن يقفوا كل ٌ بجانب الآخر ويدافعوا عن حقوقهم وحرياتهم.

وبعد ظهر يوم السبت، الثاني من ديسمبر عام 1854م وقف أكثر من 1,000عامل من عمال المناجم في الخط الدفاعي، ولكن معظمهم ذهب لينام في الخيام فكان في خط الدفاع 150 رجلاً فقط عندما هجم جنود الحكومة عند الفجر. وفي القتال القصير الذي تلا ذلك، قُتل حوالي 30 من عمال المناجم وستة من الجنود وقدمت الحكومة 13 من الزعماء للمحاكمة ولكن المحلفين برَّأوا الجميع ماعدا أحدهم. وفي عام 1855م، ألغت الحكومة رسم الترخيص وأدخلت رسم حق العامل، وقدره جنيه في السنة. وأخيرًا دخل بعض زعماء العمال مثل بيتر لالور البرلمان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى