مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

داجاما، فاسكو

فاسكو داجاما
داجاما، فاسكو

(1469 – 1524م). قائد بحري ومكتشف برتغالي. قاد أول أسطول من أوروبا للوصول إلى الهند. أبحر داجاما حول رأس الرجاء الصالح أواخر التسعينيات من القرن الخامس عشر الميلادي. وقد فتحت رحلته هذه الطريق التجارية بين أوروبا وآسيا.

حياته.
وُلد فاسكو داجاما بسينس بالبرتغال، ومن المحتمل أن يكون قد تابع دراسته بمدينة إيفورا. تعلم علم الفلك والملاحة خلال فترة شبابه. أصبح ضابطًا بحريًا سنة 1492م وقاد عدة سفن على طول الساحل البرتغالي.

كان بارتلوميو دياز، وهو قائد بحري برتغالي آخر، قد اكتشف طريقًا حول الرأس الجنوبي لإفريقيا سنة 1488م وأبحر حول رأس الرجاء الصالح في سنة 1497م. طلب مانويل الأول، ملك البرتغال من داجاما أن يقيم علاقات تجارية بين البرتغال والهند. وكان أبو داجاما قد اختير من أجل القيام بهذه العملية، إلا أنه مات قبل القيام بهذه المهمة.
الرحلة إلى الهند.
قاد داجاما أربع سفن من بينها بريو
وسانت جبريل
وسانت رفائيل
. وقد قدر عدد الملاحين الذين شاركوا في هذه الرحلة بحوالي 170 رجلاً. ومن المعدات الملاحية التي استعملها داجاما هناك البوصلات وأداة فلكية تُسمى الأسطرلاب
بالإضافة إلى خرائط فلكية. انظر: الأسطرلاب
.

بدأ داجاما رحلته البحرية من لشبونة بالبرتغال في 8 يوليو 1497م، وأتم دورته حول رأس الرجاء الصالح في 22 نوفمبر واتجه نحو الشمال، وتوقف عند مراكز تجارية تُعرف حاليًا بموزمبيق، وممبسا، وماليندي، وكينيا. عامل سكان ماليندي البرتغاليين بود، فأوجدوا مرشدًا دل سفنهم على الطريق إلى الهند.

فاسكو داجاما أبحر من البرتغال إلى الهند
سنة 1497م و 1498م. وقد فتحت رحلته التاريخية طرقًا تجارية جديدة بين أوروبا وآسيا.
وصل داجاما كاليكوت بالهند في 20 مايو 1498م، ولكن القائد الهندي أحس بالإهانة، لأنه عد الهدايا التي قدمها له داجاما زهيدة القيمة، بالإضافة إلى ذلك، ارتاب المسلمون الذين كانوا يتحكمون في التجارة بكاليكوت من تدخل الأوربيين في شؤونهم، وهددوا مرارًا البرتغاليين، وقاطعوهم تجاريًا، وعاد داجاما إلى بلاده حاملاً معه عدة أنواع من البضائع الهندية فقط. مات مجموعة من الملاحين بسبب المرض الذي تفشى بينهم خلال الرحلة، ولم ينج منهم سوى 55 فردًا. وصل داجاما إلى لشبونة في سبتمبر 1499م، وقدم له الملك مانويل مكافأة، ومنحه لقب أمير البحر الهندي.
أواخر حياته.
أرسل الملك مجموعة سفن أخرى إلى الهند سنة 1500م، حتى يتمكن من التغلب على التجار الهنود المسلمين وهم أصحاب البلاد الأصليون هناك. وقد نجح البرتغاليون هذه المرة. بعد ذلك قام داجاما برحلة ثانية إلى الهند سنة 1502م، من أجل إقامة علاقات تجارية وتوسيع رقعتها بالمنطقة. بدأ رحلته من لشبونة على متن 15 سفينة، قتل داجاما عددًا كبيرًا من الهنود المسلمين الأبرياء وغيرهم. بعد ذلك أصبحت البرتغال على رأس الدول التجارية والبحرية في المحيط الهندي.

بعد رجوعه إلى البرتغال سنة 1503م، اعتزل داجاما البحر. وفي سنة 1519م، تم تعيينه كونت فيدجيرا مما يؤهله لجمع الضرائب والأجور في قريتين من القرى البرتغالية، وفي سنة 1524م، عينه الملك جون الثالث نائبًا له في الهند، أبحر داجاما صوب الهند، ومات في السنة نفسها.

انظر أيضًا: الكشوف الجغرافية
.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى