مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

داكوتا الجنوبية

داكوتا الجنوبية

ولاية في الغرب الأوسط من الولايات المتحدة. وهي ولاية زراعية بشكل رئيسي. يبلغ عدد سكانها 754,844 نسمة. تغطي فيها الأراضي الزراعية ومزارع المواشي تسعة أعشار الأراضي. ويعيش أكثر من نصف السكان في المناطق الريفية. من أكبر مدن الولاية مدينة سِِيُوكْسْ فُولزْ، ورَابِدْ سِيتي، أما مدينة بيير فهي عاصمة الولاية.

السطح.
تغطي داكوتا الجنوبية مساحة قدرها 199,730كم²، يتوسطها مجرى نهر ميسوري الذي تمتد غربه هضاب منخفضة، وبحيرات شكلتها مثالج قديمة، وبقاع شاسعة من الأراضي الخصبة. أقل الارتفاعات في داكوتا الجنوبية 293م وتمتد على طول الحدود الشمالية للولاية في منطقة بيْج سْتُون ليك. أما مرتفعات بلاك هيلز، فإنها ترتفع بشكل حاد في الجنوب الغربي. وتبلغ أعلى نقطة في الولاية ارتفاعًا قدره 2,207م في قمة هنري على جبال بلاك هيلز. أما إلى الجنوب الشرقي من تلك الجبال فتمتد أراضي بادلاندز العجيبة.

تلقب الولاية بولاية أشعة الشمس
. تتراوح درجات الحرارة فيها مابين -9°م في يناير، إلى 23°م في يوليو.
الاقتصاد.
الزراعة في داكوتا الجنوبية مهمة للاقتصاد أكثر من أهميتها لأي ولاية أخرى في الولايات المتحدة. أهم منتجات المزارع أبقار اللحوم، والخنازير، والذرة الشامية. وتعتمد كثير من الصناعات بالولاية على منتجات المزارع؛ فالصناعات الغذائية مثلاً، هي النشاط الصناعي الرئيسي. أما توزيع المنتجات الغذائية فهو أهم نوع من أنواع تجارة الجملة.

من النشاطات الاقتصادية الهامة في تلك الولاية: التعليم، والتمويل، والتعدين. وتعتبر مدينة سيوكس فولز مركزًا ماليًا رائدًا. أما منجم هومستيك في جبال بلاك هيلز، فإنه يعتبر من أكبر مناجم الذهب في نصف الكرة الأرضية الغربي.
نبذة تاريخية.
عاشت في تلك المنطقة قبيلتان هنديتان قبل وصول المستوطنين البيض وهما أريكارا والشايان. وسميت الولاية نسبة إلى قبائل السيوكس أو الداكوتا، الذين بدأوا دخول المنطقة في القرن الثامن عشر الميلادي.

في عام 1682م، طالبت فرنسا بأراض واسعة تشمل داكوتا الجنوبية. وقامت الولايات المتحدة بشراء تلك المنطقة عام 1803م، كجزء ممَّا يسمى بصفقة لويزيانا
، وأصبحت داكوتا الجنوبية ولاية أمريكية في الثاني من نوفمبر عام 1889م.

وقد اكتُشفَ الذهب في منطقة بلاك هيلز عام 1874م، وتدفق إليها الباحثون عنه. وبسبب هذا الغزو من البيض لتلك المنطقة، قام الهنود بسلسلة من الثورات. وتشتهر المنطقة بوجود النصب الوطني في جبل رشمور
، وهو منحوتة هائلة لوجوه أربعة رؤساء أمريكيين (جورج واشنطن، وتوماس جيفرسون، وثيودور روزفلت، وأبراهام لنكولن) تم إنجازه عام 1941م، على صخرة جرانيتية على جبل بلاك هيلز).

وفي منتصف الثمانينيات من القرن العشرين، عانى المزارعون في داكوتا الجنوبية من أزمة حادة، أصابت الاقتصاد والزراعة. ولم تتحسن الأحوال الاقتصادية لهذه الفئة إلا في بداية التسعينيات من القرن العشرين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى