مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

داكوتا الشمالية

داكوتا الشمالية

ولاية في الغرب الأوسط من الولايات المتحدة. وتقع في مركز القارة الأمريكية. ويبلغ عدد سكانها 642,200 نسمة. وداكوتا الشمالية ولاية زراعية أساسًا، وكثيرًا ماتدعى بـ ولاية مهتز
الذيل
بسبب السناجب
الأرضية مهتزة الذيل العديدة التي تعيش هناك.

وداكوتا الشمالية واحدة من أصغر الولايات من حيث عدد السكان، ونصف عدد سكانها يعيشون في المناطق الريفية. وأكبر مدينة فيها هي فارغو، وبسمارك ـ عاصمة الولاية ـ هي ثانية كبرى المدن.

السطح.
تغطي داكوتا الشمالية مساحة 183,119 كم² ويقع وادي نهر ريد، وهو منطقة زراعية مسطحة، بمحاذاة حدودها الشرقية. ويوجد أقل مرتفع في داكوتا الشمالية، 229م، في الزاوية الشمالية الشرقية. وترتفع البراري على الحدود الغربية للوادي. وهي ذات تلال متموجة وبها العديد من البحيرات الصغيرة. وتغطي السهول العظمى النصف الجنوبي الشرقي لداكوتا الشمالية. وتقع أراضي نهر ليتل ميسوري المسماة بادلاندز في الجنوب الغربي. وقد نحتت الرياح والمياه أشكالا غير عادية من الحجر الرملي، والطفل والطين. وأعلى نقطة في الولاية، وايت بت، ترتفع إلى 1,069م في بادلاندز. يبلغ متوسط درجة الحرارة في داكوتا الشمالية -14°م في يناير، و 21°م في يوليو.

وتغطي أراضي المحاصيل والمراعي 90% من داكوتا الشمالية. ويأتي القمح على رأس المحاصيل الزراعية. وتشمل المنتجات الزراعية، حسب ترتيب أهميتها، أبقار اللحوم، والشعير، والتبن، ودوار الشمس، والحليب.

وتوظف صناعات الخدمات حوالي ثلاثة أرباع العاملين بالولاية، وهي تشمل الرعاية الصحية، والإسكان، وتجارة التجزئة وهي مهمة بصفة خاصة في المناطق الحضرية.

والنفط هو المنتج المعدني الرئيسي. وصناعة الأغذية وتعليبها هي النشاط الصناعي الرئيسي في داكوتا الشمالية.

عاشت العديد من القبائل الهندية في منطقة داكوتا الشمالية قبل وصول الرجل الأبيض. وقد سميت داكوتا باسم هنود السيوكس، الذين كانوا يدعون أنفسهم داكوتا
أو لاكوتا
أي (حلفاء) أو أصدقاء.

وخلال القرن السابع عشر والثامن عشر الميلاديين كان يحكم أجزاء من المنطقة فرنسا، وأسبانيا، وبريطانيا. وأصبح كل مايعرف اليوم بداكوتا الشمالية إقليمًا أمريكيًا بحلول عام 1818م. وبدأت الزراعة على نطاق واسع خلال سبعينيات القرن التاسع عشر الميلادي. ثم أصبحت داكوتا الشمالية ولاية أمريكية في 2 نوفمبر 1889م.

بدأ تشييد سد جارسون الكبير، قرب ريفرديل، عام 1946م، وانتهى عام 1960م. وبدأ تشييد مشروع تحويل جارسون عام 1968م لزيادة إمداد الولاية من الماء. وعدّل الكونجرس المشروع عام 1986م لأسباب بيئية. وفي عام 2000م، اعتمد الكونجرس مبلغ 600 مليون دولار لإقامة مشاريع المياه والترويح بالولاية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى