مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

سراييفو

سراييفو

عاصمة البوسنة والهرسك، إحدى جمهوريات يوغوسلافيا السابقة الست. يبلغ عدد سكانها 447,687 نسمة. تشتهر سراييفو بصناعة السجاد، وصياغة الفضة، والمساجد الكثيرة التي بناها الأتراك إِبَّان حكمهم المدينة في الفترة من منتصف القرن الخامس عشر الميلادي وحتى عام 1878م.

كما تشتهر سراييفو بأنها كانت المسرح الذي شهد مقتل الأمير النمساوي فرانسيس فرديناند في 28 يونيو 1914م. وكانت هذه الحادثة الشّرارة الأولى التي أشعلت الحرب العالمية الأولى. انظر: الحرب العالمية الأولى
. وقد أُقيمت في سراييفو الألعاب الأوليمبية الشّتوية في عام 1984م.

بعد الانتخابات الحرة التي أسفرت عن فوز علي عزت بيجوفيتش ـ أول رئيس مسلم لجمهورية البوسنة والهرسك المستقلة ـ عارض عدد كبير من الصرب الذين يعيشون في البوسنة والهرسك إعلان الاستقلال، وبدأوا حربًا عرقية ضارية ضد كل من لم يكن صربيًا وضد كل مسلم. وزودتهم يوغوسلافيا بالجنود والمعدات؛ فعذبوا المسلمين في معسكرات الاعتقال، وأبادوا أعدادًا كبيرة منهم. انظر:
البوسنة والهرسك
.

صمدت سراييفو في وجه القصف الصربي العنيف منذ بدء الهجوم الصربي على البوسنة والهرسك في 1992م. وحوصرت المدينة بحيث لا تصل إليها الإمدادات. دُمرت البنية التحتية الأساسية في المدينة من محطات الكهرباء والمياه وأماكن الخدمات المهمة عمومًا، فضلاً عن قتل أعداد هائلة من المسلمين في المدينة.

في فبراير 1994م قصف الصرب سوقًا شعبية في سراييفو، وراح ضحية هذا القصف عشرات من المدنيين. وظلت المدينة تتعرض للقصف، ولا تعيش إلا فترات هدوء متقطعة طوال أعوام الحرب مع المعتدين الصرب. وفي أوائل سبتمبر 1995م، قامت طائرات حلف شمال الأطلسي بقصف المواقع الصربية حول سراييفو بغرض إبعاد المدافع الصربية من العاصمة البوسنية. وبعد أن امتثل الصرب للسلام في مباحثات دايتون بالولايات المتحدة وقعوا مع القادة البوسنيين والكروات خطة سلام في باريس في ديسمبر 1995م.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى