مرحبا بك في الموسوعة نت .. يحتوي موقعنا على اكثر من23750 مقالة يمكن استخدام محرك البحث للبحث عن اي موضوع ..
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in comments
Search in excerpt
Filter by Custom Post Type

جرب: العصور الوسطى, الدائرة الكهربائية, الثورة الصناعية

صيد الأسماك بالرمح

أنواع الرماح وبنادق الرمح صيد الأسماك بالرمح

رياضة لصيد الأسماك تحت سطح الماء برمح، أو بندقية تطلق رمحًا. يصطاد هواة صيد الأسماك بالرمح في الأنهار والبحيرات والمحيطات في أجزاء كثيرة من العالم، وهم يستخدمون السمك طعامًا أساسيًا. ويستخدم بعض علماء الأحياء وسائل صيد الأسماك بالرمح عندما يمهرون الأسماك بعلامات مميزة، دون أن يؤذوها، لأغراض الأبحاث العلمية.

تتضمن أجهزة الصيد بالرمح قناعًا للوجه وأنبوبًا للتنفس يسمى الشرنكل
وزعانف وإحدى الوسائل العديدة للصيد. وهذه الوسائل تتضمن 1- رماحًا على هيئة قضبان 2- بنادق آلية 3- مقلاعًا من نوع هاواي.

تصنع الرماح ذات القضبان، وهي أبسط أنواع صيد الأسماك بالرماح، من ألياف الزجاج أو المعدن أو قضبان الأخشاب التي تصل إلى 3م طولاً. ولها واحد أو أكثر من الرؤوس المعدنية الحادة في أحد طرفيها، ويطعن الصياد السمكة بالرمح أو يطلق الرمح من البندقية إلى الأمام مستخدمًا حلقة مرنة مثبتة بالرمح.

أكثر الوسائل المستخدمة في الصيد بنادق المطاط الآلية. إذ يُثبت رمح معدني طوله من 0,5 إلى 2م فوق ماسورة البندقية. ويبقى الرمح مثبتًا في مكانه بمسمار موصل للزناد. الطرف الأمامي للبندقية به عقدة مطاطية أو أكثر مرتبطة به. يسحب الصياد العقد إلى الخلف ويثبتها في أسنان الرمح. عندما يضغط الصياد على الزناد، ينطلق الرمح وتدفعه العقد بقوة شديدة. بعض الأنواع الأخرى من البنادق تنطلق بالزمبرك أو الهواء المضغوط أو الغاز أو بشحنة متفجرة.

يتكون مقلاع هاواي من أنبوب قصير مفتوح بحلقة من البلاستيك مثبتة في طرف واحد. يُطلق الصياد رمحًا من الصلب من هذا الجهاز كما يُطلق الشخص حصاةً من مرجام
(منجنيق). وطول الرمح نحو 2م وتمتد قصبته داخل أنبوب ويستقر إلى جانب الحلقة. يمسك الصياد الأنبوب بإحدى يديه والحلقة والرمح باليد الأخرى. ولإطلاق الرمح فإن الصياد يمد الحلقة ويطلقها. ولرؤوس الرماح خطاطيف حادة تسمى الشوكة
. هذه الأسلاك تثبت الرمح في مكانه بعد أن يكون قد أصاب السمكة. وهناك خيط يربط الرمح بالبندقية ويمنع السمكة المصابة من الإفلات. يستخدم رأس رمح يحتوي على شحنة متفجرة فقط، لحماية الصياد من سمك القرش، أو إصابة سمكة كبيرة جدًا.

يستطيع معظم هواة الصيد بالرمح أن يغوصوا لعمق نحو 6م، ومع ذلك، فلا بد لهم أن يعودوا إلى السطح للتنفس بعد أقل من دقيقة. بعض الصيادين المهرة يستطيعون الغوص لعمق نحو 30م، ويمكثون تحت سطح الماء لمدة دقيقتين تقريبًا. يساعد الشرنكل الصيادين للسباحة فوق سطح الماء والتعرف على الفريسة قبل الغوص. بعض الذين يلجأون للصيد بالرمح يستخدمون الإسكوبا
(وهو جهاز للتنفس تحت الماء). يستنشق الغواصون الهواء من خزانات معدنية مثبتة بشرائط فوق ظهورهم يستطيعون البقاء تحت الماء لمدة ساعة.

يُحرِّم القانون في بعض مناطق العالم الصيد بالرمح مع استخدام أجهزة الإسكوبا، وفي مناطق أخرى يمنع تمامًا استخدام البنادق الآلية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى